كيفية رفع مستوى المبادرين و مساعدتهم لصناعة النجاح …


تشرفت يوم الأحد بالجلوس مع القائمين على شركة المشروعات الصغيرة فلهم مني جزيل الشكر علي المجهود الكبير الذي يقومون به لكي يساهموا برفع نسبة نجاح مبادريهم و تقبلهم لنقاش جوانب عديده من عدة اشخاص فهم لا يردوا يد العون من اي مبادر…

ومن النقاط التي تم طرحها هي هل العلم له علاقة بالنجاح و كانت الإجابات متفاوته لوجود قصص فشل حصلت مع بعض الدكاترة في ادارة الاعمال من افضل ١٠ جامعات في امريكا و قصص نجاح ممن لم يكملوا دراستهم وبدأو اعمالهم في الفول او مشاريع متواضعة و انهوا رحلتهم بنجاح كبير …
فتوصلنا ان هناك جامعة الشارع و الجامعة الاكاديمة … و دار الحوار عن اهمية جامعة الشارع و علومها التى لا تؤخذ الا ممن قاموا بمثل هذه الاعمل بأيديهم …

و تابعنا الحديث عن اهم اسباب النجاح … فتحول النقاش الي اهم و اكبر المشاكل و العوائق و توصلنا الى ان اهم شي هو التركيز على اكبر مشكلة في كل مشروع لان بحلها نكون قد قفزنا بالمشروع عدة خطوات و تركز حوارنا على المشاكل الماليه…

وكان للتحفيز نصيب من هذا الحوار … فكان السؤال هل التحفيز المالي ممكن ان يرفع التحفيز عند المبادر … فكانت اغلب الإجابات ان لكل مبادر شخصية خاصة و ان لكل شخصية ما يحفزها للعمل والنجاح فيجب ان نضع جميع المبادرين في صندوق واحد و معاملتهم على انهم شخصية واحده
والاهم هو تحفيزهم وليس إجبارهم و عن اهمية الأسئلة و فنون طرحها لما لها من الفوائد في توسعة مدارك المبادر و مساعدته لرؤية شمولية أوضح عن مشروعه و السوق الذي سيدخل فيه …

وبعدها تطرقنا ألي صعوبة الدور الذي تقوم به هذه الشركة فعليها دور التوجيه و كذلك هي شريك استراتيجي يهدف لنجاح المشروع و التخارج منه بأسرع وقت حتى تتاح الفرصة لاستقبال مبادر و مشروع جديد…

فلهم مني كل شكر والتقدير على استقبالهم و صراحتهم في الحوار … و الحرقة في العمل والحرص علي أموال البلاد و تنمية طاقات الشباب الكويتي…

فشكرا لكم

About سالم العبدالجادر

أؤمن بأن عملي هذا يهدف الى رفع الإنتاجية في شعوبنا العربية … و سيكون بالعمل مع مئة تاجر وإعادة صناعة شركاتهم حتى تتحول الى شركات مليونيرية تدار بيوم او يومين بالأسبوع بشرط ان يتبرعوا بعشرة بالمئة من أرباحهم لأي جهة خيرية … عن طريق التوجيه نقوم بتنمية قادة الشركة و تطويرهم حتى يستطيعوا عمل ذلك … لكي تعرف المزيد يشرفني زيارتك للموقع التالى http://kw.linkedin.com/in/salemaljader من وجهة نظرى لا يمكن لاي شركة ان تحقق خسارة ... و في حال وجود الخسارة يمكن اعادت توجيهها ... خلال السنوات الماضية قمت بالعمل مع العديد من الشركات وتم التطوير والإستفادة وزيادة الربحية من دون إضافة لرأس المال او أي تغيير جذري في طاقم العمل ... إن أردت أن تجرب ... عليك القيام بأمور كثير لم تكن معتاد عليها من قبل ... يقول اينشتاين "اذا غيرنا كيف ننظر إلى الأمور سوف تتغير نتائجنا "
هذا المنشور نشر في تطوير الاعمال. حفظ الرابط الثابت.

3 ردود على كيفية رفع مستوى المبادرين و مساعدتهم لصناعة النجاح …

  1. يقول Faisal bin ali:

    جميل جدا وين مكانهم ممكن أزورهم ?

  2. يقول محمد سالم:

    مهم جدا ليتعلم الناس كيفية صنع الحياة و والقرارات فنشكرك علي المجهود ونرجو الزيادة

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s